15.07.07

عــبد الـرحـمـان

لن أنسى يوما تلك الابتسامة الرائعة التي كان يستقبلنا بها; كلما قدمنا إليه من أجل الاطمئنان على حالته , كانت توحي إلينا بالأم الذي يملؤه , في مستقبل ملييء بالبشر والسرور ,كأنما يقول للمرض:سأقهرك يوما , وسأستمر في حياتي مثلما اخترتها أنالن أنسى ما حييت أول مرة رأيته فيها , كان جالسا القرفصاء , متكئا على حائط بارد برودة التاريخ الذي عاصره ذلك المستشفى; توقفنا أمامه ليستقبلنا بابتسامته الدافئة ; كأنما يقول لنا ; انظروا لحالة جديدة نادرة تمنيتم مشاهدتها ودراستها سألناه عن بداية مرضه, فابتسم ونطق بصوته الهاديء الذي دخل بدون استئذان لقلوبنا... [Lire la suite]
Posté par marrokia à 15:01 - - Commentaires [8] - Permalien [#]

06.07.07

أخـي الـعـزيـز

حينما يغيب عن المنزل; كأن شيئا كبيرا ينقصنا; ولا ندري ما هو مع علمنا التام انه يلزمنا شيء; المنزل يكون هادئا , لا صداع ولا صراخ ; لا اغاني هارد صاخبة ولا ضحكات شباب تتعالى في فناء البهو....... وها هو ذا قد دخل واااااااوووووووو""التعجاج"";يدخل فيبدأ بتقبيل الجميع , يقبل رأس الماما وجبينها أربع قبلات, ثم يبدأ بتقذيف تحياته للجميع  بدون استثناء, قبل هنا وهنا , قبل بالمجان وللجميع ههههههههه ينابز هاته ويسخر من تلك , يسأل عن اخبار هذا ويلوم ذاك, خلاصة الامر اخي العزيز يحب أن يعرف كل شيء; رغم ان غالبية الجديد... [Lire la suite]
Posté par marrokia à 16:43 - - Commentaires [14] - Permalien [#]
03.07.07

أحـب المطـالـعـة

قبل أن أنغمس في شؤون الحياة والدراسة , كانت المطالعة وقراءة كل ما يقع في يدي من قصص وروايات , من مجلات  ومن صحف , احدى أهم المتع عندي; متعة افتقدتها منذ مدة رغم اني حاولت اخيرا الرجوع اليها .بدعوة من حنان العزيزة ; أقدم لكم افضل لحظاتي في المطالعة**Les livres de mon enfance :قصص جحا-كليلة ودمنةألف ليلة وليلة   سلسلة قصص محمد عطية االأبراشي   ** Les écrivains que je lirai et relirai encore :نـجـيـب محـفـوظعبد الكريم غلاب طـه حـسـيـنVictor HUGO**Les auteurs que je ne lirai probablement plus jamais :محمد... [Lire la suite]
Posté par marrokia à 11:12 - - Commentaires [9] - Permalien [#]