(1)حكاية فتاة

7ikaya

قصص واقعية لفتيات من هذا الزمن

أحست فجأة بدقات قلبها تتوقف، وتمنت أن تنشق هاته الأرض اللعينة لتبتلعها. ماهذا الذي تسمعه، أخبرها بأنه يحبها وسيظل كذلك ، لكنه غير مستعد لأن يربط حياتها به طول العمر، وهو يعلم أنه لن يستطيع أن يحقق لها ما تتمناه، ولن يستطيع توفير مستوى عيش يليق بها ، مثلما يراها

نظرت اليه في خوف، لأول مرة تراه يبكي وهو صاحب الشخصية القوية، صمتت وهي تحس أن قلبها قد انشطر. صمتت ثم ابتسمت وأخبرته بأن قراره يلزمه بأن يرحمها من اتصالاته، ليكون الأمر هينا عليهما معا

كيف كان بهاته القساوة والأنانية ، دخل حياتها ليغيرها تماما ، ثم ينسحب بقرار فردي دون أي اعتبار لها ، دمرها ....بعد أن منحها سعادة لم تنسها

رجعت لمنزلها..

بكت في صمت . ثم صمتت

لايستحق حتى دموعها